اخبار

ولد مرزوك : الحكومة قررت تفعيل الرقابة على المؤسسات والمرافق العامة

وزير الداخلية الموريتاني يعلن ان الحكومة قررت تفعيل الرقابة على المؤسسات والمرافق العامة ، ويحذر من أن دولة القانون القوية لايمكن أن تقوم إلا بتعاون الجميع

أعلن وزير الداخلية الموريتاني أن الحكومة قررت ، تفعيل ما وصفه ب “المستويات المتفاوتة و المكثفة ” من الرقابة على المؤسسات والمرافق العامة بعموم موريتاتيا .

وخلال كلمة له في اجتماع  مع أطر من ولاية گركل ، ضمن سلسلة اجتماعات عقدها بكيهيدي عاصمة الولاية ، قال ولد مرزوگ بأن زيارته تهدف إلى الاطلاع على أحوال المواطنين .

ولد مرزوگ حذر من أن حلم دولة قوية لن يتحقق مالم يتحمل الجميع مسؤولياته على حد  تعبيره ، مؤكدا أن الدولة القوية هي وحدها القادرة على على السلم والأمن والاستقرار حسب تقديره .

وكان الوزير قد وصل إلى كيهيدي قادما من مدينة سيلبابي عاصمة ولاية غيدماغا جنوبي موريتاتيا ، حيث يوجد مقر “مركز التنسيق الخاص بمحاربة الهجرة السرية ” الذي تم تأسيه في إطار شراكة بين موريتاتيا والمنظمة الدولية للهجرة والاتحاد الأوربي .

المركز الذي زاره الوزير قبل مغادرته نحو كيهيدي ، يهدف إلى تنسيق مهام الدرك الموريتاني والشرطة إضافة إلى. الجمارك في كل من البلدان المطلة على نهر السينغال (موريتاتيا والسينغال ومالي ) وهو ما يفسر وجوده في ولاية غيديماغا التي تحد الدولتين المجاورتين لموريتتانيا.

وكان وزير الداخلية الموريتانية قد تلقى انتقادات واسعة من طرف ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي بعد ظهوره في صورة وهو ينزل من سلم طائرة  في مستهل جولته التي تقوده لعدة ولايات .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى