اخبار

أنباء عن نصب بطاريات صواريخ جزائرية، باتجاه المغرب.

الاعلام الاسباني يتحدث عن بطاريات صاروخية، بدأ الجيش الجزائري في نشرها، وإعلان التعبئة العامة رسميا في جبهة البوليساريو

وكالة الأحرار -Al Ahrar الإخبارية
#من_أجل_صحافة_جادة
أفادت جريدة “لا راثون”Larazon الاسبانية، أن الجيش الشعبي الجزائري، بدأ في نشر بطاريات صواريخ موجهة إلى الجهة الغربية من الحدود مع المغرب.

من جهة أخرى أعلنت مصادر محسوبة على على الجانب الصحراوي دخول قواته في حالة تعبئة عامة بدعوة من جبهة البوليساريو رسميا

تأتي هذه التطورات المتسارعة، بعد بيان شديد اللهجة أصدرته الرئاسة الجزائرية صباح أمس الأرباعاء، وتوعدت فيه الجانب المغربي بأن قصف الشاحنات التجارية الجزائرية لن يمر دون عقاب.

الأمر الذي حدى بالمملكة المغربية إلى نفي علاقتها بالعملية التي راح ضحيتها  3 رعايا جزائريين كانوا على متن القافلة، مؤكدة  على لسان أحد مسؤوليها في اتصال َ مع إحدى القنوات العربية، أنها لن تدخل اي حرب مع الجارة الجزائر، حتى وإن كانت الجزائر تريد ذلك.

المسؤول أضاف أن سبب الانفجار ااذي أصاب الشاحنتين، ربما يكون ناتج عن انفجار لغم، بحكم أن المنطقة أصلا كانت مسرحا لمعارك حروب سابقة.

في حين تعتبر الأوساط الجزائرية أن عملية القصف تمت في طريق دولي يبعد عن الجدار  المغربي العازل بحوالي 180 كلم
وهو  طريـق معروف  تمر عبـره آليات وسيارات بعثة ‎الأمم المتحدة لتنظيم ‎الإستفتاء في ‎الصحراء الغربية ويعتبر نظيـفا بحيث، لا توجد به ألغـام، وبهذا تفند الروية المغربية..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى